منتدى قبيلة ال حمودش

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى

منتدى قبيلة ال حمودش

منتدى اسلا مي ثقا في واجتما عي وشا مل لكل الموا ضيع ..... منتدى يحتوي كل ما يريده الزوار ........ منتدى رائع
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
lol! ان شاء الله .......... سوف يتم تحديد المشرفين قريبا لكل الا قسام ومن لديه الكفاه في الاشراف فليكتب لنا في قسم طلب الاشراف
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
منتدى
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى قبيلة ال حمودش على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى قبيلة ال حمودش على موقع حفض الصفحات
تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 12 بتاريخ الإثنين يوليو 01, 2013 1:21 am
سحابة الكلمات الدلالية
احمد يوسف التبع شبهات اليماني نوعه
شاطر | 
 

 شبهات يقع فيها المسلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الصقر



نقاط: 7
التقدير: 0 تاريخ التسجيل: 05/03/2010

مُساهمةموضوع: شبهات يقع فيها المسلمين   الخميس يونيو 03, 2010 11:15 pm

اسمحوا لى اقدم لكم الشبهات التى يقع فيها بعض المسلمين من جراء المنجمين والدجالين ارجو ان يقرؤا ذلك حتى ينتبهوا ويعودا لله سبحانه وتعالى اسمحوا لى ان اقدمها لكم على اجزاء لانها طويلة جدا اخيكم مستر احمد

يمكن تقسيم السحر إلى ثلاثة أقسام رئيسية و هي :

سحر يؤثر من تلقاء نفسه بقوة الساحر الذاتية دون أن يستعين بواسطة إنسان أو جماد
أو إلى مواد نباتية أو حيوانية أو اللجوء إلى استعمال الحروف و الطلاسم و الأرقام و
الأجرام السماوية و يكون هذا السحر هو أقوى و أفتك أنواع السحر وذلك لأنه يكون
صادرا عن الشيطان نفسه أو أحد أعوانه المقربين ويصيب هذا السحر الضحية في النفس أو
في المال , و السحرة من هذا النوع هم الذين يتصلون بالشيطان و يعبدونه و يبرمون معه
العقود التي تربطهم به , ويجب أن نلاحظ أن هذا النوع من السحر قد أوشك على الإنقراض
في الوقت الحاضر , و معظم السحرة الموجودين الآن إما ينتمون إلى الفئتين التاليتين
و إما فأنهم من الدجالين المشعوذين الذين لا يفقهون في علوم السحر إلا قليلا و
لديهم بعض المعلومات المتناثرة التي لا يمكن من خلالها التأثير على أحد . . .

سحر يقوم به الساحر بمساعدة و إرشاد الأرواح الشريرة مع استخدام جزء أو أجزاء
معينة من إنسان أو حيوان ( سواء كان حيا أو ميتا ) أو نبات أو جماد لأحداث
التأثير المطلوب , ولكن هذا النوع من السحر أضعف تأثيرا من النوع الأول وذلك لضعف
القوة التي تسببه وكذلك فأن الساحر يكون عاجزا بذاته عن القيام به دون الإستعانة
بالأرواح الخبيثة , ويلاحظ أن مفعول هذا النوع من السحر لا يستمر طويلا إلا إذا
تكرر عمله عدة مرات و من السهل علاجه أو إفساد عمله و بطلانه . . .

السحر المعقد و فيه يقوم الساحر بالإستعانة بقوة الحروف الهجائية أو الأعداد أو
الكواكب و الأجرام السماوية و ذبذبتها وهذا أصعب أنواع السحر حيث يتطلب معرفة جيدة
بكل ما يتعلق بالكواكب والنجوم والحسابات الفلكية وأطوار الكواكب و النجوم وحركتها
من حيث صعودها و هبوطها و ربط كل ذلك بالحروف و الأعداد و الرموز التي يستعملها و
الدلالة وراء كل ذلك , ويتطلب الأمر كذلك إلمامه بمعادلات جبرية وطرق رياضية و
فلكية و إجراء كل هذه العمليات بدقة متناهية لأن أي خطأ أو فرق و لو ضئيل للغاية
سوف يترتب عليه الخطأ في كل نتائجه . . .

و تختلف طرق ممارسة السحر باختلاف الشعوب فالهنود يمارسون السحر عن طريق تصفية
نفوسهم والوصول بالأرواح إلى درجة من الشفافية والإتصال بالعوالم الأخرى غير
المنظورة , أما اليونانيون القدماء فقد مارسوا السحر عن طريق الإستعانة بأسرار
الأفلاك والكواكب , أما طريقة العبرانيين و الأقباط و العرب فكانت الأستعانة
بالأسماء المجهولة المعاني كنوع من العزائم من أجل تسخير الجن واستخدامه في سحرهم
.




فـــروع الســــــحر


لعلوم السحر فروع كثيرة و نواحي متعددة و منها على سبيل المثال :

علم العزائم , علم التنجيم , علم الخواتيم , التنويم المغناطيسي , الطرق بالحصى ,
خط الرمل , زجر الطير , الإصابة بالعين , علم الكف , التمائم , قراءة الطالع ,
الحاسة السادسة , ضرب المندل , استخدام الأرقام ,, وغيرها من علوم السحر المتعددة
و التي أصبح لكل فرع منها أخصائيين و علماء يقومون بممارسة هذه العلوم وفق نظم
معينة و طرق محددة تم التوصل إليها بعد تجارب استمرت سنوات طويلة وتناقلتها الأجيال
المتعاقبة . . .

و هناك نوع من السحر يلجأ فيه الساحر إلى التأثير على ضحيته مستخدما أي شيء من
متعلقاته مثل : صورته الفوتوغرافية أو قميص أو منديل أو شراب أو أي شيء من متعلقاته
وذلك بهدف إيقاع الضرر به , ولكن غالبا ما يمارس هذا النوع من السحر الجهال و
المشعوذين وذلك بهدف إيهام ضحاياهم بقدرتهم على إيقاع الأذى و الضرر بالآخرين . .
.

و غالبا ما يقصد الساحر من وراء سحره التأثير على شخص واحد بعينه ولكن في بعض
الحالات النادرة قد يتناول عمل الساحر مجموعة أشخاص , وفي هذه الحالة لابد أن يكون
الساحر على اتصال وثيق بالشياطين و له خبرة كبيرة بفنون السحر وذلك من خلال عمله
بالسحر لسنوات طويلة لا تقل عن ثلاثين أو أربعين سنة يقضيها في صحبة الشيطان و
عبادته وحده و الإخلاص له إخلاصا تاما حتى يصبح منظره كالشيطان نفسه و العياذ بالله
. .

و من السحر ما يقصد من ورائه إفساد الزرع أو المحاصيل أو إهلاك البهائم أو كساد
التجارة أو خسارة المال أو عدم إتمام الزواج أو التفريق بين الأزواج و الأحياء أو
السعي في خراب البيوت و العياذ بالله تعالى ,, و غير ذلك من أنواع المتاعب و
المشاكل التي يزينها الشيطان إلى أوليائه . . .

و مما يذكر في هذا المقام أنه يوجد في الغرب فئة من السحرة تخصصوا في هلاك البهائم
فقط ,, فنظرة واحدة منهم إلى أي موضع من البهيم مع تلاوة بضعة كلمات غير مفهومة
تكفي لشق بطن أو ظهر المسكين و خروج أحشاؤه و هلاكه لساعته , وكذلك توجد طائفة من
الهنود تختص بمثل هذه الأعمال ,, ولكنهم يمارسون سحرهم على الإنسان بدلا من الحيوان
حيث ينظر الساحر الهندي إلى ضحيته نظرة خاصة و يشير إليها بعلامته مع التلفظ ببعض
الألفاظ فتسقط فورا . . .





تعريــف بعــض علــوم الســــــحر


علم التنجيم

علم التنجيم أو علم النجوم هو علم يهدف إلى معرفة الحوادث المستقبلية عن طريق أوضاع
الأفلاك والكواكب المختلفة ومقارنتها بما يسمى أوضاع التثليث والتربيع والتسديس
وغيرها من الأوضاع التي لها مدلولات خاصة , وينقسم هذا العلم بصفة عامة إلى ثلاثة
أقسام : الأول : الحسابيات : وهي العلوم اليقينية ولا مانع شرعا من تعلمها . الثاني
: الطبيعيات مثل الإستدلال على الأحداث من انتقال الشمس في البروج الفلكية إلى
الفصول كالحر والبرد أو اعتدال الجو , وهذه أيضا لا مانع من تعلمها . الثالث :
الوهميات وهي الإستدلال على الحوادث والتنبؤ بها باستخدام القوى السفلية . وقد نهى
الرسول الكريم صلىالله عليه وسلم عن تعلم هذه العلوم السفلية والإكتفاء بمعرفة
النوعين الأولين فقط لاستخدامهما في الأعمال النافعة , وفي الحديث الذي رواه ابن
مردويه وورد في الجامع الصغير للسيوطي (( تعلموا من النجوم ما تهتدون به في البر
والبحر ثم انتهوا ))

علم العزائم أو التعزيم

العزائم مأخوذة عن العزم وتصميم الرأي على شيء معين وعقد النية عليه , وذلك
بالتعزيم والتشديد على الجن والشياطين , وذلك بكلمات وأقوال معينة , وينهي ذلك
بكلمة عزمت عليكم وبالتالي فقد أوجب عليهم الطاعة والإذعان والتسخير والتذليل لنفسه
, وقد أجمع العلماء والمفسرون القدامى على أن الجن والشياطين مسخرون لخدمة الأنسان
ومنهم هؤلاء الجواسيس والأشرار الذين ينقلون للإنسان بعض ما يصل إلى سماعهم من
أخبار وأوامر . . .

علم الطلاسم

هو العلم بكيفية التأثير في العناصر المختلفة باستخدام المعرفة بأحوال تفاعل القوى
الخفية السماوية بالقوى الأرضية باستخدام بخور مقوية تجلب روحانيات الطلسم , وذلك
من أجل الحصول على أفعال غريبة أو التأثير في بعض النواحي وإفسادها , وطرق التوصل
إلى الطلاسم شديدة العناء والصعوبة . .

علم التنويم المغناطيسي

يتم عن طريق تأثير شخص قوي على شخص أضعف منه يكون في حالة وسط بين التنويم واليقظة
يتم فيها طرد كل الأفكار من ذهن الشخص الآخر وإحلال الأفكار المطلوبة محلها ويكون
له تأثيرا قويا .


خط الرمل

يلجأ بعض المنجمين إلى رسم خطوط وأشكال مختلفة على الرمال , وذلك بهدف استطلاع
الغيب وكشف المجهول وغوامض الأمور أو معرفة خفايا سعادة أو شقاء الإنسان , وذلك عن
طريق قراءة ما يوحيه أثر الخط أو الأشكال المتكونة من الخطوط .
ويتم تكوين ستة عشر شكلا يتم تمييزها وتسميتها بأسماء مختلفة ويتعلق بعضها بحالات
السعد والبعض الآخر بحالات النحس,
ولكن ذلك من الخرافات والادعاءات ولا يوجد دليل على صحة هذه التقسيمات . لأنه لا
يعلم الغيب إلا الله تبارك وتعالى وكل ما عدا ذلك فهو شعوذة ووهم باطل . . .

فتح المندل

المندل هو عبارة عن فنجان من الخزف يملأ بالزيت والحبر الأسود ويؤتى بغلام صغير لم
يبلغ الحلم أي بين التاسعة والثانية عشر ويكون في حالة طبيعية دون وهم أو فزع أو
خوف ثم يكتب فاتح المندل عزيمة خاصة على جبهة الصبي , ثم يأمره أن يخبره بما شاهد
فإذا شاهد ملوك الجن طلب من الصبي أن يسألهم عن الشيء المفقود والذي قد يكون الكشف
عن السرقات أو أسرار الجرائم الغامضة أو معرفة أماكن بعض الأشياء المختلفة . وكذلك
فقد يستخدم المندل في معرفة بعض النتائج مسبقا , وبعد انتهاء الغرض يقوم فاتح
المندل بتلاوة عزيمة خاصة ويعود الصبي إلى حالته الأولى . .

قراءة الكف

في رأي ممارسيه أن الخطوط التي في كف الإنسان إنما تولد معه وتمحى بموته , ويدعون
أن خطوط اليد الطولية والعرضية والتعرجات الموجودة في الكف تحدد عمر الإنسان طولا
وقصرا وتنبىء عما سيحصل لصاحبها من سعادة أو تعاسة وغيرها .
فهناك خط القلب وخط المستقبل وخط العمر وخط الإنجاب أو عدم الإنجاب . . . لكن
من الواضح أن هذه الخطوط لا يمكن أن تنم عن حقيقة شخصيات البشر ولا تحدد مستقبلهم
وإنما هذا العلم هو عبارة عن نوع من الفراسة والمهارة الناتجة عن الممارسة والخبرة
في مشاهدة الخطوط على الأيدي . . .

قراءة الفنجان والودع والحجارة وغيرها

قد يأخذ بعض الأشخاص في التحديق في فنجان القهوة بعد أن ينتهي صاحبها من احتسائها
وذلك لمعرفة المستقبل وتحديد الآمال والأحلام , وذلك دون أي أساس من الصحة , ولكن
ذلك نوع من التنبؤات والادعاءات التي غالبا ما تكون غير صحيحة , ولكن الذي يحدث أن
الناس يكونون مهيئين لتصديق ما يقال لهم وقد وضعوا ثقتهم في هذا القارئ العالم في
نظرهم , وكذلك من يستخدمون الودع والحجارة فيلقونها على الأرض وقراءة ما توحيه لهم
أشكالها التي تشكلت بها من خلال إلقائها على الأرض , ولكنهم كلهم دجالون يحفظون تلك
العبارات التي يقولونها عن ظهر قلب ويذكرونها دائما . وربما صدق قارئ الفنجان أو
ضارب الودع مرة ولكن تأكد أنها مصادفة بحتة والمصادفة كما تعلم ليست أساسا سليما
للمعرفة الصحيحة . . .

التوقيع

قد ينظر أحد الأشخاص إلى توقيعك الذي خطته يدك ثم يقول لك انك متفائل أو متشائم أو
عصبي المزاج أو عاطفي ... الخ
وذلك في صورة متشابهة لقراءة الكف وهي أيضا نوع من الفراسة . .

الحاسة السادسة

هي عبارة عن توقع الإنسان للحدث قبل وقوعه , ولكن هذه الحاسة السادسة يمكن أن نردها
إلى نوع من الفراسة تميز الشخص العادي وليس الساحر , وهذه الفراسة هي شيء معنوي
فطري في الإنسان يمكن تنميته بالخبرة والممارسة . . فقد يشعر الإنسان في وقت ما
بهاتف داخله يخبره بما يتوقع حدوثه من أمور ويمكنه إدراك ذلك باستخدام عقله , كما
قد ينتاب الشخص شعورا قويا بأن الخطر يكمن قريبا جدا منه مما يجعله متأهبا حذرا ,
ولكن إذا رجعنا إلى الوراء قليلا فربما وجدنا تجربة ما أو حادثة قد وقعت لهذا الشخص
في نفس المكان أو في مكان قريب منه مما جعل هذا الشعور ينتابه مرة أخرى . .

التمائم والاحجبة

يلجأ بعض السحرة والمشعوذون إلى كتابة أحجبة يحملها الشخص أو صاحب الحاجة حتى تقيه
من شر ما أو تدفع عنه الأذى أو الخوف والمكروه أو لتحقق له ما يطلبه . .
والأحجبة عبارة عن كلمات متداخلة ببعضها أو خطوط متراكبة فوق بعضها أو كلمات أعجمية
أو أسماء جن والحجاب بهذا الشكل هو إشراك بالله سبحانه وتعالى وكفر به وبقدرته ,
لأنه لا يدفع الضر والأذى إلا الله سبحانه ويكفي من يخشى أمرا من الأمور أن يتلو
آيات الله المحكمات حتى تقيه من الشر وتفتح له أبواب الخير والبركة
كذلك فالتمائم أو التعاويذ ومفردها عوذ وهي ما يتعوذ به الناس لدفع الشر أو الأذى
أو لتحقيق حاجة ما , وكانت عبارة عن خرزة صغيرة يعلقها الأعراب لأولادهم , وهذه
التعاويذ أيضا من صور الإشراك بالله تعالى لأنه جل شأنه هو الذي يملك دفع الأذى
وجلب الخير ولا أحد سواه يملك ذلك . .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المدير
Admin


نقاط: 100
التقدير: 0 تاريخ التسجيل: 03/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: شبهات يقع فيها المسلمين   الثلاثاء يونيو 15, 2010 9:05 pm

مشكور يا اخي على هذا الا طراء الرائع ........ وسلمت يداك
تقبل مروري
cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-hamodsh.ahlamontada.net
 

شبهات يقع فيها المسلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قبيلة ال حمودش ::  :: -